الرئيسية / عن الأستاذ سيد قطب / هل كان سيد قطب عفا الله عنه يوقر أصحاب رسول الله ؟
هل كان سيد قطب عفا الله عنه يوقر أصحاب رسول الله ؟

هل كان سيد قطب عفا الله عنه يوقر أصحاب رسول الله ؟

عدد المشاهدات :28525

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم , فقد أخذنا على أنفسنا العهد فى بداية العمل بموقع ” حقيقة الإخوان المسلمين ” بألا نتكلم إلا بدليل وألا نصف الإخوان بشيء لم يتصفوا به ولم ينسبوه لأنفسهم , بل نتحرى دائماً أن نوضح حقيقتهم من خلال أقوالهم وأفعالهم الثابتة عليهم إما فى كتابٍ كتبوه هم أو مقالة أو مثبت عليهم صوتياً أو مرئياً  , وإن كانت بيننا وبينهم خلافات عقدية ومنهجية إلا أننا تعلمنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نتق الله فى الكفار المشركين فكيف بالمسلمين وإن كانوا مخالفين ؟

****************

يقول سيد قطب في كتابه العدالة الاجتماعية ط/ دار الشروق المصرية ص 159 وما بعدها:
1- هذا التصور لحقيقة الحكم قد تغير شيئاً ما دون شك على عهد عثمان .
2- لقد أدركت الخلافة عثمان وهو شيخ كبير ومن ورائه مروان بن الحكم يصرف الأمور بكثير من الانحراف .
3- طبيعة عثمان الرخية وحدبه الشديد على أهله .
4- منح عثمان من بيت المال زوج ابنته الحارث بن الحكم يوم عرسه مائتي ألف درهم .
5- زيد بن الأرقم خازن مال المسلمين يستشعر روح الإسلام فيقول لعثمان : أظنك يا أمير المؤمنين أخذت من المال عوضاً عما كنت أنفقته في سبيل الله في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
6- غضب عثمان من زيد بن أرقم الذي لا يطيق ضميره هذه التوسعة من مال المسلمين على أقارب خليفة المسلمين.
7- والخليفة ( أي عثمان بن عفان رضي الله عنه ) في كبرته لا يملك أمره من مروان .
8- الثورة ضد عثمان كانت ثورة من روح الإسلام .
9- مروان بن الحكم يلعب بالخليفة ( أي عثمان رضي الله عنه ) فسار سيقة له يسوقه حيث شاء .
10- الخليفة ( عثمان بن عفان رضي الله عنه ) يؤثر أهله ويمنحهم مئات الألوف ويعزل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ويولي أعداء رسول الله .
11- عهد عثمان الذي تحكم فيه مروان فجوة بين خلافة الشيخين أبي بكر وعمر وعلي رضي الله عنهم . أ . هـ

 

ويقول فى كتابه ” كتب وشخصيات ” ص 242 وهو يتكلم عن سيدنا ” معاوية بن أبي سفيان ” خال المؤمنين وكتاب الوحي ويتكلم عن عمرو بن العاص رضوان الله عليهما وهو الذي فتح الله على يديه مصرنا الحبيبة يقول سيد قطب عنهما :

( وحين يركن معاوية وزميله عمرو إلى  الكذب والغش والخديعة والنفاق والرشوة وشراء الذمم  لا يملك علي أن يتدنى لهذا الدرك الأسفل ) – كتب وشخصيات ص 242

 

وقبل أن نرد على هذه الكلمات الوضيعة نقول لأتباع الفكر القطبي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” لاتسبوا أصحابي “

 

وإليك بعض الردود على هذه الكلمات

 

1- كيف ينتقض سيد قطب نظام الحكم في عهد الخليفة الراشد الثالث الشهيد  المُبشر بالجنة  و الذي نُعت بذي النورين الخليفة الذي تلقى مباشرة من النبي صلى الله عليه وسلم وعاصر عهدي أبي بكر وعمر رضي الله عنهما  ؟

2- كيف يصدق سيد قطب كلام الشيعة فى عثمان ويترك ثناء رسول الله صلى الله عليه وسلم لعثمان ويترك ثناء الصحابة رضوان الله عليهم لعثمان وقد عاصروا خلافته وشهدوا الخوارج وطالبوا من عثمان قتالهم فرفض قائلاً ” لا تراق دماء المسلمين فى خلافتي ” !!!

 

3- هذه بعض فضائل عثمان رضوان الله عليه

 

– إن الرسول صلى الله عليه وسلم وهو الذي يوحى إليه من الرحمن قال كلاماً في حق عثمان رضي الله عنه يبطل كلام سيد الذي  نقله عن الشيعة الخارجين عن الإسلام ، ذكر الإمام أحمد في كتابه فضائل الصحابة ص 450 من رواية كعب بن عجرة قال : ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم فتنة فقربها وعظمها وقال : ثم مرَّ رجل مقنع في ملحفة فقال : هذا يومئذ على الحق . قال الراوي : فانطلقت مسرعاً أو محضراً فأخذت بضبعيه فقلت هذا يا رسول الله ؟ قال صلى الله عليه وسلم  : ” هذا ” فإذا عثمان بن عفان رضي الله عنه .
وجاء في نفس المصدر السابق للإمام أحمد ص 450 أيضاً من حديث أبي هريرة قال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” إنكم تلقوْن بعدي فتنة واختلافاً ” ، فقال قائل من الناس : فمن لنا يا رسول الله ؟ فقال صلى الله عليه وسلم : “عليكم بالأمين وأصحابه” وهو يشير إلى عثمان بذلك.
ويذكر الإمام أحمد في ص 453 من نفس المصدر من رواية عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعثمان ” إن الله عز وجل كساك يوماً قميصاً وإن أرادك المنافقون أن تخلعه فلا تخلعه ” . فصاحب الوحي الرباني سمى الخارجين على عثمان بن عفان رضي الله عنه منافقين ، وأما  سيد قطب سماهم ثورة من روح الإسلام .!!
فأي الوحيين نأخذ وبأي كلام نصدق؟!. إن الرسول صلى الله عليه وسلم حق وما ينطق عن الهوى فقال في شأن عثمان رضي الله عنه : ” ألا أستحي من رجل تستحي منه الملائكة “، فهل نصدق رواية عشوائية لسيد قطب أن عثمان رضي الله عنه أعطى زوج ابنته مئتي ألف درهم وهل يصدق أن خازن بيت المال أعلم وأكثر إدراكاً للإسلام من عثمان بن عفان رضي الله عنه صاحب المناقب المشهودة والمحفوظة ؟ إن السفاهات التي كتبها سيد لا تعدو أن تكون بعراً وجده في لياليه السوداء فحمله ولم يدقق، ففاقد الشيء لا يعطيه ، فالرجل- أي سيد- جاهل بأصول الدين التي قعدها أهل السنة والجماعة فيكتب على هواه وعقله القاصر الذي أودى به إلى غرفة الإعدام .
الرسول المجتبى صلى الله عليه وسلم يقول : ” خير الناس قرني ” ولا شك أن عهد عثمان ومن قبله- رضي الله عنهم- من قرنه صلى الله عليه وسلم فهل من الخيرية الزعم بأن عثمان- رضي الله عنه- يؤثر أهله في العطايا ويولي أعداء رسول الله ويعزل أصحاب رسول الله هل هذا الزعم يستقيم مع قوله تعالى : ” رضي الله عنهم ورضوا عنه ” الآية هل يستقيم هراء سيد قطب مع ما سقته من كلام النبوة .
عموماً ما سبق هو مختصر قصدت منه المساهمة في سعي شيخ الأزهر للتصدي لمنتقصي أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فيتصدى سماحته بالمرة ومعه مجمع البحوث الإسلامية لهراء سيد قطب سواء في تغيير منارة الدين نفسه أو تعرضه لكليم الرحمن النبي موسى عليه السلام بسوء أدب أو تنقصه في بعض أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعتقد أن شعبية سيد قطب أكثر بكثير من جريدة مغمورة نشرت إساءات في حق الصحابة وأم المؤمنين فكلٌّ شرّ وشرُ سيد اشد لأنه شخصية دعوية عالمية فهل من مدّكر ؟

 

4 – فضائل معاوية بن أبي سفيان خال المؤمنين المبشر بالجنة رضوان الله عليه

 

فضائل خال المؤمنين معاوية بن أبي سفيان-رضي الله عنه- :
1- معاوية رضي الله عنه صحابي بإجماع أهل السنة والجماعة فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم» قال عمران : فلا أدري أذكر بعد قرنه قرنين أو ثلاثا. رواه البخاري و مسلم.
2- قال صلى الله عليه وسلم : «اللهم عَلّم معاوية الكتابَ والحسابَ وقهِ العذابَ» رواه أحمد والطبراني في الكبير وصححه الألباني.
3- عن عبد الرحمن بن أبي عميرة الأزدي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه ذكر معاوية وقال : «اللهم اجعله هاديا مهديا واهد به» حديث صحيح رواه أحمد و الترمذي.
فهذا دعاء من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يجعله هاديا في نفسه هداية لغيره رضي الله عنه ولاشك أن الله استجاب دعاء نبيه صلى الله عليه وسلم.
نعم تثلج صدور أهل الحق ، أما من في قلبه دخن على أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فتصيبه بالغم والنكد، نعوذ بالله من الخذلان ولاشك أن الحديث فيه فضيلة عظيمة لمعاوية رضي الله عنه.

4- عن أم حرام رضي الله عنها أنها سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: «أول جيش من أمتي يغزون البحر قد أوجبوا (أي: وجبت لهم الجنة) قالت أم حرام: قلت : يا رسول الله أنا فيهم؟ قال: أنت فيهم ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم أول جـيـش من أمـتي يغـزون مدينة قـيصر مغفور لهم، فـقلت: أنا فيهم يا رسول الله ؟ قال : لا» رواه البخاري.
وهذه منقبة عظيمة لمعاوية رضي الله عنه بأنه أوجب له الجنة، لأنه أول من غزا البحر بالاتفاق وذلك في خلافة عثمان رضي الله عنه، ومدينة قيصر هي القسطنطينية.
من أقوال السلف:
1- قيل لابن عباس رضي الله عنهما: هل لك في أمر أمير المؤمنين معاوية فإنه ما أوتر إلا بواحدة؟ قال: أصاب، إنه فقيه. رواه البخاري.
2- عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: ما رأيت أشبه صلاة برسول الله صلى الله عليه وسلم من أميركم هذا – يعني معاوية. تاريخ دمشق 52/235 ، والذهبي في السير 3/135

3- سئل عبد الله بن المبارك: عمر بن عبد العزيز أفضل أم معاوية؟ فقال غبارُ دخل في أنف فرس معاوية حين قاتل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل من كذا عمر بن عبد العزيز.
4- عن يزيد الأصم قال: قال علي رضي الله عنه: قتلاي وقتلى معاوية في الجنة. سنده حسن للطبراني في الكبير 19/307
5- قال الآجري: ومعاوية رحمه الله كاتب رسول الله صلى الله عليه وسلم عن وحي الله عز وجل وهو القرآن بأمر الله عز وجل وصاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن دعا له النبي صلى الله عليه وسلم أن يقيه العذاب ودعا له أن يعلمه الله الكتاب ويمكن له في البلاد، وأن يجعله هاديا مهديا إلى أن قال: وهو ممن قال الله عزوجل { يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ } التحريم 8 ، فقد ضمن الله الكريم له أن لا يخزيه لأنه ممن آمن برسول الله صلى الله عليه وسلم.
6- سئل أحمد بن حنبل : ما تقول رحمك الله فيمن قال : لا أقول: إن معاوية كاتب الوحي ، ولا أقول: إنه خال المؤمنين فإنه أخذها بالسيف غصبا ؟ قال أبو عبد الله : هذا قول سوء ردي ، يجانبون هؤلاء القوم ولا يجالسون ونبين أمرهم للناس . سنده صحيح السنة للخلال 659 .
ماقيل عن معاوية:
1- عن جعفر بن محمد عن أبيه: أن الحسن والحسين رضي الله عنهما كانا يقبلان جوائز معاوية رضي الله عنه. وهذا دليل على تعظيم معاوية لأهل بيت النبوة وإكرامه إياهم وأن منافسته لهم الظاهرة كانت عن اجتهاد له فيها أجر إن شاء الله. الآجري في الشريعة 1963، اللالكائي 2782 .
2- عن مغيرة قال: لما جاء قتل عليٍّ إلى معاوية رضي الله عنه جعل يبكي ويسترجع فقالتْ له امرأته: تبكي عليه وقد كنتَ تقاتله؟ فقال لها ويحك إنك لا تدرين ما فقد الناس من الفضل والفقه والعلم. تاريخ دمشق 62/99
3- عن جعفر بن برقان قال: قال معاوية: لا يبلغ الرجل مبلغ الرأي حتى يغلب حلمه جهله، وصبره شهوته، ولا يبلغ ذلك إلا بقوة الحلم . تاريخ دمشق 62/127
4- عن صفوان بن عمرو أن عبد الملك مر بقبر معاوية فوقف عليه فترحم ، فقال له رجل من قريش قبر من هذا يا أمير المؤمنين؟ فقال: قبر رجل كان والله ما علمته، ينطق عن علم، ويسكت عن حلم،إذا أعطى أغنى، وإذا حارب أفنى، ثم عجل له الدهر ما أخره لغيره ممن بعده، هذا قبر أبي عبد الرحمن معاوية يرحمه الله. انساب الأشراف 5/165
5- عن جابر رضي الله عنه قال: كنا عند معاوية رضي الله عنه، فذكر عليـا فأحسن ذكره ثم قال: وكيف لا أقول هذا لهم؟ وهم خيار خلق الله وعنده عتره نبيه، أخيار أبناء أخيار. تاريخ دمشق 45/318

 

5- فضائل عمرو بن العاص رضوان الله عليه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏‏(‏أسلم الناس، وآمن عمرو بن العاص‏)‏‏)‏‏.‏ ‏ أخرجه الترمذي (‏ج/ص‏:‏ 8/29‏)‏

وقال أيضاً‏:‏ ثنا إسحاق بن منصور، ثنا أبو أسامة، عن نافع، عن عمر الجمحي، عن ابن أبي ملكية، قال‏:‏ قال طلحة بن عبيد الله‏:‏

سمعت رسول الله يقول‏:‏ ‏(‏‏(‏إن عمرو بن العاص من صالحي قريش‏)‏‏)‏‏.‏

وفى الحديث الآخر‏:‏ ‏(‏‏(‏ابنا العاص مؤمنان‏)‏‏)‏‏.‏

وفى الحديث الآخر‏:‏ ‏(‏‏(‏نِعم أهل البيت عبد الله، وأبو عبد الله، وأم عبد الله‏)‏‏)‏‏.‏

رووه في فضائل عمرو بن العاص، ثم إن الصديق بعثه في جملة من بعث من أمراء الجيش إلى الشام فكان ممن شهد تلك الحروب، وكانت له الآراء السديدة، والمواقف الحميدة، والأحوال السعيدة‏.‏

ثم بعثه عمر إلى مصر فافتتحها واستنابه عليها وأقره فيها عثمان بن عفان أربع سنين، ثم عزله.. وولى عليها عبد الله بن سعد بن أبي سرح، فاعتزل عمرو بفلسطين وبقي في نفسه من عثمان رضي الله عنهما‏.‏

 

وأخيراً نقول لأتباع سيد قطب عفا الله عنه

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” لاتسبوا أصحابي “

 

تعليقات و مشاركات اجتماعية

comments

Powered by Facebook Comments

عن admin

شاهد أيضاً

رمي عثمان بالانحراف عن روح الإسلام

عدد المشاهدات :71380رمي عثمان بالانحراف عن روح الإسلام قال سيد قطب ـ كافأه الله بما ...

6 تعليقات

  1. جزاكم الله كل خير … وقدركم فى نشر الخير والتوعيه

  2. عادل عبد الحليم محمود

    احسن الله اليكم لا ارى هذا الموقع الا فى هذه الايام بالذات والبلاد والعباد فى شدة وعناء ونريد كل جهد لرفع هذا البلاء اما من مات فحسابه على الله واما من نافق واتخذ غير الكتاب والسنة منهجا فقد ستر الله المنافقين فى حياته فاولى بنا ان نستر من فينا ان كانوا كذلك والمجاهرة بالسوء اذم وابغض الى الله ورسوله وانتم يا اهل السنة والجماعة اربأ بكم عن كل ميل كونوا عباد الله اخوانا ودعوا حساب الناس لرب الناس اما ان كان نصحا فالنصح على الملاء فضيحة وان كان تقويما فالحجة بالحجة والقول بالقول والمتربصون بنا كثر فلا تعطونهم الفرصة علينا اصلحوا تصلحوا واقيموا شرع الله فينا فان ذهبتم للسجال القيل والقال فرغت الامة من راشديها فكونوا جنود الله فيما خصكم الله به وانصح اخيك فى ستره ان كنت ناصحا وارحمونا بقى

  3. جزاكم الله خيرا .. وسدد على طريق الحق خطاكم

  4. لماذا لم تقولوا كل هذا على الإخوان من قبل٠ فوز مرسي بالرئاسة جعل الكثرين يكيدون للإسلام كيدا

    • والله يا أخي كنا نقول ذلك من قبل أن يفوز الرئيس مرسي بالرئاسة , ولكنكم لم تكونوا تسمعون , بل كنا نحذر من الإخوان قبل الثورة بأكثر من ست سنوات , وهذا قسم فى منتدانا ” أنصار الدعوة السلفية ” يحذر من الجماعات والفرق بعنوان ” قسم دعوة الجماعات والأحزاب الإسلامية الى طريق الحق ”
      وأما لمزك إيانا بأننا نكيد للإسلام كيداً فحسبنا الله ونعم الوكيل والله يفصل بيننا يوم القيامة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *